الدارين


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ردع لى موضوع الاستاذ ابو بندر
الخميس 11 ديسمبر 2008, 8:05 pm من طرف البرق اللامع

» تابع سلسلة قضايا الدارين المعاصرة
الخميس 11 ديسمبر 2008, 7:05 pm من طرف ابوبندر

» لسلام عليكم انتباه
الخميس 11 ديسمبر 2008, 6:56 pm من طرف ببسي تلقيمه

» بشرى سااااااااارة
الخميس 11 ديسمبر 2008, 2:00 pm من طرف تتشر

» ياجمال .. شعرنا الشعبي
الخميس 11 ديسمبر 2008, 1:49 pm من طرف أبو الربيع

» عندما يهان كتاب ربنا صورة مؤلمه !
الخميس 11 ديسمبر 2008, 1:19 pm من طرف bandr106

» من عجائب الذباب(3)
الخميس 11 ديسمبر 2008, 1:09 pm من طرف bandr106

» من روائع القران الكريم (التساوي العددي)
الخميس 11 ديسمبر 2008, 8:42 am من طرف أبو أسامة

» [b]محاورة شعرية مع علي أحمد يحي[/b]
الخميس 11 ديسمبر 2008, 8:20 am من طرف أبو الربيع

» [b]ألم الأسنان[/b]
الخميس 11 ديسمبر 2008, 8:09 am من طرف أبو الربيع

» قصة رائعة جدا
الخميس 11 ديسمبر 2008, 7:29 am من طرف أبو الربيع

» [b]محاورة بين الشاعرين !! الشيخ عائض القرني .. وتركي 2000 !!! [/b]
الخميس 11 ديسمبر 2008, 3:23 am من طرف أبو عبدالله

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab

شاطر | 
 

 الوداع الاخير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سهم القرية
عــــضــــو مــــمــــيــــز
عــــضــــو مــــمــــيــــز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 340
تاريخ التسجيل : 25/10/2008

مُساهمةموضوع: الوداع الاخير   الإثنين 10 نوفمبر 2008, 7:45 pm

امرأة صالحة .. ومربية عظيمة ..ومتصدقة كريمة .. هذا ما شهد به المقربون منها .. خمسون عاماً مرت عليها وهي بكماء ولم تنبس ببنت شفة ..
أعتاد زوجها وأهلها هذا الوضع ، مؤمنين بقضاء الله وقدره ، فله – سبحانه – الحكمة البالغة في كل ما يدبره في هذا الكون ..وهكذا ينبغي للمسلم أن يرضى بقضاء الله وقدره في كل ما يصيبه من كرب أو بلاء .
في ليلة من الليالي – وعلى غير عادتها – استيقظت مبكرة قبل الفجر بساعات ، ووقفت تصلي بين يدي الله عز وجل .. وفجأة ..نطقت بصوت مسموع ... واستيقظ الزوج على إثر ذلك الصوت ...
يا إلهي ..ما الذي حدث ، أبعد هذه العقود الخمسة من الصمت المطبق ينطلق لسانها ... " نعم نطقت ، وبالشهادتين ، بلغة واضحة وصريحة ، وتضرعت إلى الله بالدعاء بالكلمة المسموعة . ..
وانتظر زوجها فراغها من الصلاة وهو في غاية اللهفة ، ليسألها عما حدث ، ولكن قدر الله كان أسبق ، فما إن فرغت من صلاتها حتى قُبضت روحها وهي لم تبرح سجادتها الأثيرة ، وقد ختمت حياتها بكلمة التوحيد والدعاء ، فهل سمعتم بخاتمة أحسن من هذه الخاتمة ؟ ( )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوداع الاخير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدارين :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: